‫انطلاقًا من مؤتمر التغير المناخي COP27 إلى قمة مجموعة العشرين: شباب العالم يحثون قادة العالم على التمسك بتعددية الأطراف وتمكين الشباب

شرم الشيخ، مصر، 14 نوفمبر 2022 / PRNewswire / — قبل قمة مجموعة العشرين، دعا طلاب من 15 جامعة مرموقة في تسعة بلدان قادة العالم إلى تمكين الشباب والتمسك بمبادئ تعددية الأطراف؛ لينقلوا التزاماتهم بانبعاث كربوني صفري إلى حيز التنفيذ.

GAUC Ambassadors show the open letter.

جاءت دعوة العمل من السفراء الشباب للتحالف العالمي للجامعات حول المناخ (GAUC) ، والذين أصدروا رسالة صريحة موجهة إلى قادة العالم في فعالية “ Climate X ” في مؤتمر التغير المناخي 27 في شرم الشيخ، مصر. عُقدت تلك الفعالية في الجناح الصيني في 9 نوفمبر، يوم التمويل، وقد جمعت هذه الفعالية بين أعضاء GAUC وقادة المناخ العالمي بما فيهم زي زينهوا، المبعوث الصيني الخاص المعني بتغير المناخ، و كريسولا زاكاروبولو، وزيرة الدولة الفرنسية للتنمية والناطقين باللغة الفرنسية والشراكات الدولية، و إنجر أندرسن، المديرة التنفيذية لبرنامج الأمم المتحدة للبيئة، و نيكولاس ستيرن، رئيس معهد غرانثام لأبحاث تغير المناخ والبيئة في كلية لندن للاقتصاد، و إليزابيث يي، نائبة الرئيس التنفيذي لمؤسسة روكفيلر.

أكد زي زينهوا، المبعوث الصيني الخاص المعني بتغير المناخ، على أهمية مساهمة الشباب في النهج التآزري لحل مشكلة المناخ، وصرح قائلًا: “يُعد العامل المشترك بين حلول تغير المناخ وأهداف التنمية المستدامة الأخرى هو المفتاح للثورة الخضراء للبشرية، والتي تمثل روح “ Climate X”. فقد حان الوقت الآن لتشجيع المزيد من الشباب على الانضمام إلى هذه الحركة وطرح حلول مبتكرة”.

كشف سفراء الشباب من GAUC النقاب، خلال الفعالية، عن رسالة إلى قادة العالم نيابة عن الطلاب عبر القارات الست، لتسليط الضوء على الحاجة إلى تسخير مهارات الشباب ودفعهم نحو العمل المناخي المُلح. وأضافت ينزيوي مبوياسا، سفيرة شباب العالم في GAUC من جامعة ستيلينبوش، قائلة: “يمتلك شباب العالم مصالح مكتسبة من العمل المناخي لمساعدة العالم ومستعدون للمساهمة بشغفهم، ورؤاهم، وعقليتهم، وأفعالهم لحماية كوكبنا من أجل مستقبل مستدام.”

تدعو الرسالة، التي أرساها الجيل القادم من قادة المناخ، صناع القرار إلى احترام مبادئ المساواة بين الأجيال، وتعددية الأطراف، وتوسيع السبل للشباب؛ من أجل المشاركة الفعالة في الإدارة العالمية للمناخ.

أفاد كانيانغ شيه، سفير GAUC من جامعة تسينغهوا، قائلًا. “بغض النظر عن كون الشباب مشرفين ويتمتعون بحرية التعبير، فإنهم قادرون على إحداث تغييرات تحولية بمساعدتهم بحكمتنا وحلولنا”. كما صرحت غيلان مارا أندريا، سفيرة GAUC من كلية لندن للاقتصاد، قائلة: “سنقوي من قيادتنا المناخية ونوسع من آفاقنا من خلال الفرص والمنصات المتنوعة”. يُمكن الاطّلاع على الرسالة كاملة من  هنا .

تُعد فعالية “ Climate x ” جزءًا من حملة GAUC’s 2022 Climate x ، والتي تتضمن سلسلة من الفعاليات على الأصعدة الوطنية والإقليمية والعالمية، مثل برنامج تجريبي لتدريب القيادات الشبابية من أجل المناخ، ومنتدى المناخ الإقليمي في إفريقيا، بالإضافة إلى قمة الشباب العالمية “ Climate x ” لعام 2022 حول مستقبل خالي من الكربون، وأسبوع المناخ العالمي للشباب.

صرح مايكل بلومبرج، المبعوث الخاص للأمين العام للأمم المتحدة لطموحات وحلول المناخ ومؤسس شركة بلومبيرغ إل بي ومؤسسة Bloomberg Philanthropies ، قائلًا: “يستحق الشباب مقعدًا على الطاولة، عندما يتعلق الأمر بمعالجة تغير المناخ. يساعد GAUC في منحهم هذا المقعد، بالإضافة إلى دعم عملهم لبناء مستقبل أكثر استدامة. فنحن بحاجة إلى المزيد من الشراكات العالمية والتعاونية المماثلة لهذه؛ من أجل تسريع وتيرة تقدمنا”. تفخر بلومبيرغ إل بي، بصفتها الشريك الداعي، بالبناء على تعاونها الناجح مع GAUC والإعلان عن أنها ستمنح 100 طالب من برنامج GAUC’s Climate x Pilot فرصة مجانية للحصول على شهادة ESG الصادرة حديثًا من شركة بلومبيرغ إل بي.

حظت الحملة أيضًا بدعم من مؤسسة روكفيلر. حيث صرحت إليزابيث يي، نائبة الرئيس التنفيذية لتلك المؤسسة، قائلة: “تُعد GAUC تجسيدًا للجهد العالمي الضروري عبر الأجيال والقطاعات لوقف تغير المناخ. كما أنها تُجهز قادة المناخ الشباب لدورهم المستقبلي وتمكينهم من المساهمة اليوم، من خلال جعل الطلاب على تواصل ودعمهم على المستوى العالمي”.

صورة –  https://mma.prnewswire.com/media/1945179/GAUC_Ambassadors_show_open_letter.jpg

Related Posts